الإبداع في الإعمار

 

"في كل بلدٍ مبدعون علينا أن نبحث عنهم وأن ندفعهم باتجاه المزيد من الإبداع" هذا ما قاله القائد الخالد المؤسس حافظ الأسد.. وهذا ما أكده معرض الباسل للإبداع والاختراع الذي أقيم على أرض مدينة المعارض الدولية في الفترة الممتدة ما بين 20 إلى و 24 من شهر آب والذي جاء تحت شعار "الإبداع في الإعمار" برعاية السيد المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء ووزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وبشراكة استراتيجية مع سيريتل بالتزامن مع الدورة الـ 59 لمعرض دمشق الدولي.

وشارك في معرض الباسل أكثر من 650 مخترعاً من سورية ومصر والعراق بالإضافة للجمهورية الإسلامية الإيرانية باختراعات تناولت مشاريع تتعلق بإعادة الإعمار والطاقة البديلة بالإضافة لمشاريع إبداعية صناعية وتجارية وتنموية وخدمية أيضاً.

هذه الاختراعات والإبداعات التي قدمها المشاركون لاقت اهتماماً كبيراً من الجهات الحكومية حيث ستقوم مديرية حماية الملكية التجارية والصناعية بوزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بتسجيل براءات الاختراع مجاناً خلال شهر أيلول لكل المشاركين في المعرض، كما أنها ستعمل على ترويج الاختراعات والإبداعات لدى مؤسسات وشركات الدولة من القطاعين العام والخاص وإيجاد السبل الكفيلة للاستفادة منها في مجالات عملها.

واختُتم معرض الباسل في الـ24 من آب في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق وتم خلال ذلك توزيع جوائز مالية على الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى كما قدمت الوزارة للفائزين الآخرين ثمانية أجهزة ميني تاب و15 ميدالية ذهبية و15 ميدالية فضية و15 ميدالية برونزية لعدد من الأعمال والاختراعات وجوائز مالية بقيمة مئتي ألف ليرة سورية موزعة بالتساوي على أربعة من المخترعين المشاركين بالمعرض وقدمت سيريتل جوائز أخرى تساعد الفائزين في استكمال أبحاثهم، كما قامت المنظمة العالمية للملكية الفكرية /الوايبو/ والاتحاد الدولي للمخترعين بمنح ميداليات لعدد من المشاركين بالمعرض، وتم تقديم دروع تكريمية للمشاركين من الجمهورية الإسلامية الإيرانية ولرابطة المخترعين والمبتكرين العراقيين ولجمعية المخترعين السوريين ولكل من وزارتي الإعلام والتربية والاتحادات تقديراً لمشاركاتهم في أعمال معرض الباسل للإبداع والاختراع الثامن عشر.

إبداع الشباب السوري المشارك بالمعرض أضاء على الدور المهم لتكامل العقل المبدع مع إرادة الحياة وإيماناً من سيريتل بأهمية دور الشباب في المشاركة بتطور سورية وتقدمها ستبقى ملتزمة بحمل المسؤولية وستبقى بجانب المبدعين السوريين ليبقى اسم سورية عالياً فوق الغيم كما اعتدنا فثقافة البناء والإعمار والمحبة ستبقى

المنطلق والأساس من أجل بناء وتطوير سورية وإعادة إعمارها.

 

سيريتل .. سوريّة بكل اعتزاز

تاريخ الفعالية:20-08-2017 إلى 24-08-2017عدد الزيارات:3305